كل ما تريد معرفته عن أزمة مباراة القمة بين الأهلى والزمالك وآخر المستجدات - هرم مصر

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
كل ما تريد معرفته عن أزمة مباراة القمة بين الأهلى والزمالك وآخر المستجدات - هرم مصر, اليوم الثلاثاء 2 يوليو 2024 05:17 صباحاً

حالة من الغموض تسيطر على مصير مباراة القمة، المقرر لها بعد غدٍ الثلاثاء، بين الاهلى والزمالك فى الجولة السابعة والعشرين من بطولة الدورى. نرصد فى السطور التالية كل ما يخص تفاصيل الأزمة ورفض الزمالك خوض المباريات..

 

 

س: متى بدأت الأزمة فى الزمالك؟

ج: بدأت الأزمة بعد مباراة الزمالك والمصرى، والتي انتهت بخسارة الأبيض بهدفين مقابل هدف، وما شهدته من أخطاء تحكيمية وفقاً لتصريحات مسئولى الزمالك.

 

س: وماذا فعل الزمالك بعد مباراة المصرى؟

ج: أًصدر الزمالك بيانا رسميا طالب فيه عدة مطالب منها رفضه خوض أي مباراة من الدور الثانى إلا بعد الانتهاء من مباريات الدور الأول.

 

س: ما هي مطالب الزمالك الأربعة التى جاءت فى البيان؟

ج: أولا: نطالب بالتحقيق العاجل فيما حدث في مباراة اليوم من مخالفات تحكيمية صارخة نخشى أن يشوبها التعمد، والتي تسببت في تغيير نتيجة المباراة بعد إلغاء هدف صحيح تماماً، كما نطالب بإيقاف كل من حكم الساحة وحكم تقنية الفيديو و منعهما من إدارة أي مباريات مقبلة للنادي على أن يتم إخطارنا بنتيجة التحقيق حتى نتخذ القرارات اللازمة في حالة وجود تربص أو تعمد.

 

 

ثانياً: أنه لن يشارك فريق الزمالك في أي مباراة من مباريات الدور الثاني قبل أن تستكمل الفرق المتنافسة جميع مباريات الدور الأول، وفقاً للترتيب المنطقي بعيدا عن التدخلات الشخصية.

 

ثالثاً: انتداب لجنة محايدة من خارج مجلس إدارة اتحاد كرة القدم ورابطة الأندية لإعادة تنظيم و ترتيب مباريات الدوري بما يضمن الحياد الكامل.

 

رابعاً: أن تكون مباراة فاركو المقبلة هي المباراة الأخيرة لفريق الزمالك قبل تسلم جدول كامل لجميع المباريات المتبقية حتي نهاية الدوري بشرط أن يتحقق فيه جميع مطالبنا السابقة.

 

س: ما رد رابطة الأندية على بيان الزمالك ورفض خوض المباريات؟

ج: عقدت رابطة الأندية جلسة مع مسئولى الزمالك لإقناعهم بالتراجع عن قرار رفض خوض المباريات، إلا أن الزمالك تمسك بقراره رافضا أي محاولات.

 

 

س: ما مستجدات الأزمة؟

ج: يعقد مجلس الزمالك جلسة طارئة اليوم لمناقشة المرحلة المقبلة ومصير الفريق، خاصة وأن الرفض ليس لمباراة الاهلى فقط ولكن لكل مباريات الدور الثانى.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق