مهرجان العلمين الجديدة..50 يوما من المتعة والترفيه - هرم مصر

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مهرجان العلمين الجديدة..50 يوما من المتعة والترفيه - هرم مصر, اليوم السبت 6 يوليو 2024 07:07 مساءً

إشادات واسعة بتخصيص 60% من أرباح المهرجان لصالح فلسطين.. ومزايا استثنائية وتذاكر مجانية لأسر وأبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة

أشرف سالمان: مصر تستحق أن تكون الواجهة الرئيسية للسياحة العالمية.. عمرو الفقى: المهرجان خطوة للانطلاق بمشروعات ترفيهية دولية كبرى

 

أيام قليلة، وتبدأ الدورة الثانية من مهرجان العملين الجديدة، الذى يعد الحدث الترفيهى الأبرز فى المنطقة، إذ يضم باقة كبيرة من الحفلات الفنية والترفيهية، وأيضا المنافسات والأحداث الرياضية، التى تقام داخل منطقة «العلمين أرينا»، كما يضم المهرجان تحت مظلته عدة مهرجانات، منها مهرجان للموسيقى والغناء، ومهرجان للطعام، ومهرجان للرياضة، إضافة إلى مهرجان «نبتة» للطفل، وذلك بمشاركة كبار نجوم الغناء والطرب من مصر والوطن العربى، إضافة إلى مشاركة بعض النجوم العالميين فى فعاليات المهرجان.

 

وتنطلق فعاليات مهرجان العلمين الجديدة فى دورته الثانية فى الفترة من 11 يوليو الجارى، وحتى يوم 30 أغسطس المقبل، ولمدة 50 يوما، وذلك بعد النجاح الكبير، الذى حققه المهرجان فى نسخته الأولى، التى أقيمت العام الماضى، ويقدم المهرجان هذا العام، لافتة طيبة من قبل الشركة المتحدة، التى أعلنت تخصيص 60% من أرباح مهرجان العلمين الجديدة لصالح فلسطين، بالإضافة إلى وضع علم فلسطين بجانب علم مصر.

 

مزايا استثنائية لأسر الشهداء

 

وقررت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، منح العديد من المزايا الاستثنائية، وتذاكر مجانية لأسر وأبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة فى جميع فعاليات المهرجان، وقال أشرف سالمان، رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة، خلال المؤتمر الصحفى للدورة الثانية من مهرجان العلمين، إن المهرجان له دور رئيسى ومهم فى الترويج للاستثمار فى الساحل الشمالى ودعم التنمية السياحية كمورد مهم من أهم موارد الاقتصاد.

 

وأضاف سالمان، أنه عند إطلاق أى فعاليات تسويقية وسياحية وثقافية وفنية على أرض مصر، نشعر بسعادة بالغة، مشيرا إلى أن مدينة العلمين أحلى بقاع الأرض، مدينة السحر والشواطئ الرملية والتاريخ، ودارت على أرضها أشهر معارك الحرب العالمية الثانية، كما وجه سالمان، خلال مؤتمر المهرجان، الشكر لكوادر وشباب الشركة المتحدة على التنظيم المحترف للمهرجان، لتقديم صورة مشرفة أمام العالم.

 

وأكد «سالمان»، أن مصر تستحق أن تكون الواجهة السياحية الرئيسية للسياحة العالمية، مؤكدا أن مصر تستهدف 50 مليون سائح، وأن مدينة العلمين، أجمل مدن الجيل الرابع، باستثمارات أكثر من 185 مليار جنيه، مشيرا إلى أن مدينة العلمين، تتسع لاستقبال أكثر من 3 ملايين شخص بممشى يبلغ 7 كيلو مترات، ومناطق ترفيهية سياحية متكاملة.

 

بدوره، أكد عمرو الفقى، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب للشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، أن مهرجان العلمين بمثابة خطوة للانطلاق بمشروعات ترفيهية دولية كبرى، وذلك بالتعاون مع مهرجانات عالمية أخرى لها باع بعالم الترفيه، الذى بات بمثابة عنصر من أهم عناصر الجذب للدول الكبرى، خاصة فى عالم السياحة، كاشفا أن الاستعدادات لمهرجان العلمين، تشهد تعاونا كبيرا مع جميع الجهات الحكومية والقطاع الخاص، وذلك من أجل تضافر الجهود لإنجاح المهرجان، وإظهار صورة مشرفة للعالم.

 

وقالت الإعلامية منى عبدالوهاب، المتحدث الإعلامى باسم مهرجان العلمين، خلال المؤتمر الصحفى للمهرجان، إن 50 % من فعاليات المهرجان، ستكون فى النهار، بالإضافة للاعتماد على الطاقة الشمسية والمولدات الكهربائية، مشيرة إلى أن 60 % من أرباح مهرجان العلمين ستكون مخصصة لمصابى فلسطين.

 

وأضافت «عبدالوهاب»، أن مهرجان العلمين يحمل الكثير من المفاجآت، مشيرة إلى أن هناك مجهودا مضاعفا هذا العام عن العام الماضى، وهناك استكمال لمسيرة ونجاح الدورة الأولى، وأن فعاليات مهرجان العلمين متنوعة بشكل كبير، والمهرجان مصمم خصيصا لكل أفراد الأسرة، سواء من خلال الحفلات أو العروض المسرحية والشعرية والأنشطة الرياضية ومهرجان نبتة.

 

وأشارت إلى أن مهرجان العلمين، يقتصد بشكل كبير فى ميزانياته، وأن هناك اعتمادا بشكل كبير على العاملين داخل الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، حيث يستعين المهرجان، ويعتمد على المعينين فى الشركة. وفيما يخص تخصيص 60 بالمائة من أرباح مهرجان العلمين لصالح فلسطين، قالت منى عبد الوهاب، إن هذا جزء مما قدمته وتقدمه وستقدمه مصر لفلسطين، وأنه أقل شىء، يستطيع أن يقدمه العلمين لصالح أهلنا.

 

مهرجان العلمين يتصدر التريند

 

وفور الإعلان عن إقامة فعاليات الدورة الثانية من مهرجان العلمين الجديدة، تصدر هاشتاج «مهرجان العلمين»، تريند منصات التواصل الاجتماعى المختلفة، بسبب تزايد عمليات البحث عنه خلال الساعات القليلة الماضية، فيما أشاد رواد السوشيال بالفعاليات الترفيهية المميزة فى مختلف المجالات والفنون، التى يقدمها المهرجان، كما سلطوا الضوء على تدشين مهرجان للأطفال تحت عنوان «نبتة» لمحتوى الطفل والنشء للمرة الأولى، ويقام فى الفترة من 23 أغسطس إلى 28 أغسطس.

 

كما لاقت مبادرة تخصيص 60% من أرباح المهرجان لصالح فلسطين، إشادة واسعة من قبل رواد السوشيال ميديا، الذين عبروا عن سعادتهم وتقديرهم لتلك الخطوة، مؤكدين أنها تأتى استكمالا للدور الكبير الذى تبذله مصر فى سبيل نصرة أبناء فلسطين، ودعم أهالى غزة، الذين يتعرضون للقتل والإبادة على أيدى قوات جيش الاحتلال الإسرائيلى، منذ السابع من أكتوبر العام الماضى.

 

وكتب كثيرون على موقع فيسبوك، يقولون: «تخصيص أكثر من نصف أرباح المهرجان لصالح فلسطين لفتة طيبة من الدولة المصرية، لأن الفلسطينيين، ليسوا إخوتنا فقط، هم جزء منا، ونحن جزء منهم»، مؤكدين فى الوقت نفسه، أن مهرجان العلمين، يثبت أنه أكثر من فعاليات فنية وترفيهية، فهو مهرجان وطنى بالدرجة الأولى.

 

50 فعالية ثقافية وفنية

 

يأتى هذا فى وقت أعلنت فيه وزارة الثقافة المصرية عن إقامة أكثر من 50 فعالية فنية وثقافية خلال أيام النسخة الثانية من مهرجان العلمين 2024 والمقرر إقامتها بالمنطقة التراثية والترفيهية، إذ يشارك فى النسخة الثانية للمهرجان عدد من فرق الفنون الشعبية من مختلف المحافظات المصرية إلى جانب فريق أوبرا عربى وفقرات السيرك القومى وتخصيص فعاليات مميزة للطفل ومعرض للحرف التراثية والتقليدية وعروض عرائس «الليلة الكبيرة» والأراجوز وخيال الظل إلى جانب اقامة حفل للفائزين والمتميزين من مسابقة «الصوت الذهبي» وحفل موسيقى لأوركسترا بيت العود وغيرها من الفاعليات. 

 

من جانبه، أعلن الكينج محمد منير، إحيائه حفلا كبيرا ضمن فعاليات مهرجان العلمين، مؤكدا على سعادته بالغناء للمرة الثانية ضمن المهرجان، مشيرا إلى أنه سيقدم مفاجآت كثيرة خلال الحفل، وأنه «يعيش لجمهوره». وأضاف منير: حفل مهرجان العلمين يعتبر من الحفلات التى أعتز بها فى مشوارى الغنائى، خصوصا أن حفل العام الماضى لاقى سعادة وتفاعلا مع الجمهور جعلنى أواصل الغناء على مدار ساعتين متواصلتين. وعلق الكينج محمد منير على تخصيص أرباح لفلسطين من حفل مهرجان العلمين 60% قائلا: «حاجة عظيمة».

 

ويعد مهرجان العلمين الجديدة، انعكاسا لاهتمام الدولة المصرية بتسليط الضوء على تطوير وتنمية الساحل الشمالي، ومدينة العلمين الجديدة وتحويلها إلى وجهة ثقافية وسياحية مميزة، إذ يهدف المهرجان إلى جذب السياح من جميع أنحاء العالم، وتعزيز مكانة مصر على خريطة السياحة العالمية.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق