الخرابشة: إيصال الغاز الطبيعي لـ"الروضة الصناعية" في مراحله النهائية - هرم مصر

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
الخرابشة: إيصال الغاز الطبيعي لـ"الروضة الصناعية" في مراحله النهائية - هرم مصر, اليوم الثلاثاء 2 يوليو 2024 05:29 صباحاً

سرايا - قال وزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة، الاثنين، إن مشروع إيصال الغاز الطبيعي لمدينة الروضة الصناعية في معان "أصبح في مراحله النهائية وسيتم البدء بتنفيذه".

وأكد خلال مشاركته في زيارة الفريق الوزاري الذي شكله رئيس الوزراء بشر الخصاونة، إلى محافظة معان للوقوف على أُنجز من مشاريع حكومية خلال الـ 25 عاما الماضية في إطار احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لجلوس جلالة الملك عبدالله الثاني على العرش، "وجود التمويل اللازم لتنفيذ مشروع إيصال الغاز الطبيعي للمدن الصناعية بقيمة 50 مليون دينار، وسيتم التنفيذ بدءّا في الروضة الصناعية ثم مدينة الموقر ومنطقة المفرق التنموية".

ونوه الخرابشة إلى الحاجة لكميات كبيرة من وحدات إنارة الشوارع لاستكمال المشروع في البلديات واستبدال الوحدات بأخرى موفرة للطاقة LED وبكلفة 20 مليون دينار، مؤكدا أن المشروع "مهم وتنفذه وزارة الطاقة بالشراكة مع وزارة الإدارة المحلية".

ولفت إلى أنه "سيتم خلال أسابيع قليلة إصدار الأمر التغييري لزيادة كميات وحدات الانارة بالاتفاق مع الشركات المنفذة للمشروع".

وتحدث الخرابشة في رده على ملاحظات وردت من رؤساء البلديات في محافظة معان، عن مشروع محطات الطاقة الشمسية المنوي تنفيذه في مختلف بلديات المملكة وبتمويل من بنك الاستثمار الأوروبي، من خلال طرح 3 عطاءات لتنفيذه في بلديات الجنوب والشمال والوسط، ابتداء من بلديات الجنوب.

وأكد الخرابشة انتهاء الوزارة من تركيب أنظمة الخلايا الشمسية للمباني الإدارية في 30 بلدية، على أن يستكمل العمل بالمشروع في 70 بلدية من خلال طرح العطاءات.

وتتمثل المشاريع المنجزة في قطاع الطاقة والثروة المعدنية في معان بقطاع الغاز الطبيعي بتنفيذ مشروع أنبوب الغاز الطبيعي من العقبة إلى شمال المملكة وتوسعاته منذ عام 2008، ما يسهم في التوفير بكلفة الطاقة الكهربائية ومستلزمات الطاقة الأساسية اللازمة للتنمية الاقتصادية وكذلك تحسين درجة التزويد الأمن للطاقة في المملكة، وتزويد الصناعات الوطنية بالغاز الطبيعي كمولد للطاقة والذي من شأنه تقليل كلفة الإنتاج و يسهم في رفع قدرتها على المنافسة، وتوفير مصادر إضافية للغاز الطبيعي لتلبية احتياجات قطاع الكهرباء والصناعات والتوزيع في المدن، وتوفير فرص عمل للأيدي العاملة الأردنية.

أما المشاريع التي لا زالت قيد التنفيذ بقطاع قطاع الغاز الطبيعي، مشروع إيصال الغاز الطبيعي للمدن والتجمعات الصناعية والذي من المتوقع أن يتم الانتهاء منه عام 2026، حيث يجري حالياً وبالتعاون مع جهة مانحة التنسيق لإعداد الدراسات اللازمة للبدء بإجراءات إيصال الغاز الطبيعي لمدينة معان الصناعية.

وفي قطاع كهربة الريف في معان، تم تنفيذ مشاريع إيصال التيار الكهربائي من الشبكات الكهربائية للمواقع على حساب فلس الريف في عام 2023، حيث تم إيصال الكهرباء إلى 419 موقع لخدمة 1160 منزلا بكلفة مالية بلغت 2.96 مليون دينار.

كما تم تنفيذ مشاريع تركيب انظمة خلايا شمسية مرتبطة بالشبكة لمنازل المنتفعين من صندوق المعونة الوطنية منذ عام 2019 الى عام 2023 حيث تم التركيب لـ 100 موقع.

أما المشاريع التي لا زالت قيد التنفيذ بقطاع كهربة الريف في المحافظة، فتتمثل في مشاريع إيصال التيار الكهربائي من الشبكات الكهربائية للمواقع على حساب فلس الريف، الذي ما زال قيد الإجراء، ويتم تنفيذه في 32 موقعا لخدمة 43 منزلا بكلفة مالية تبلغ 316.1 ألف دينار.

كما أن العمل ما زال جارٍ على تنفيذ مشاريع تركيب أنظمة خلايا شمسية مرتبطة بالشبكة لمنازل المنتفعين من صندوق المعونة الوطنية، ويتم تنفيذ المشاريع في 130 موقعاً، ومشاريع تركيب انظمة خلايا شمسية مرتبطة بالشبكة لمنازل المصابين العسكريين، ويتم التنفيذ في 27 منزلاً، ومشروع استبدال وحدات الإنارة التقليدية بوحدات موفرة للطاقة LED، حيث تم منذ عام 2019 إلى 2023 استبدال 30,832 وحدة موفرة للطاقة LED، وما زال العمل جارٍ على استبدال 7981 وحدة خلال العام الحالي.

وعن المشاريع المنجزة في صندوق تشجيع الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، تم تنفيذ مشروع دعم أنظمة سخانات شمسية في المنازل، حيث تم دعم تركيب السخانات الشمسية لعدد 1139 منزلاً منذ عام 2015 حتى الآن، ومشروع دعم تركيب أنظمة خلايا شمسية في المنازل تم دعم تركيب انظمة خلايا شمسية لعدد 231 منزلا منذ 2015 حتى الآن، ومشروع دعم استبدال وحدات إنارة موفرة (LED) في المنازل، حيث تم استبدال 9802 وحدة إنارة في قطاع المنازل منذ عام 2015 حتى الآن.

ونفذت الوزارة برنامج إجراءات كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة في المصانع المتوسطة والصغيرة في مصنع واحد، وتنفيذ برنامج اجراءات كفاءة الطاقة للفنادق فئة أربع نجوم فأقل في 12 فندقا، وتنفيذ برنامج اجراءات كفاءة الطاقة وتدفئة وتبريد وطاقة متجددة للمدارس في 5 مدارس، ومشروع تطبيق الطاقة المتجددة للمراكز الصحية في مركزين ومشروع تركيب خلايا شمسية لدور العبادة (مساجد، كنائس) لـ 2 دار عبادة، ومشروع مشروع تطبيق الطاقة المتجددة للبلديات لبلديتين اثنتين.

وفي مجال الطاقة المتجددة تم إنجاز 15 مشروعاً وهي: "مشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة سكاتك سولار ايه اس في عام 2016، والتي وفرت 300 وظيفة مؤقتة و6 وظائف دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة صن ايدسون إيطاليا في عام 2016، والتي وفرت 600 وظيفة مؤقتة و12 وظيفة دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة أرض الأمل عام 2016، والتي وفرت 300 وظيفة مؤقتة و6 وظائف دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/ مشروع شركة Ennera في عام 2016 والتي وفرت 300 وظيفة مؤقتة و 6 وظائف دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة أنوار الأرض في عام 2016، والتي وفرت 600 وظيفة مؤقتة و 12 وظيفة دائمة، مشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة شمس معان باستخدام الخلايا الشمسية في عام 2016، والتي وفرت 1560 وظيفة مؤقتة و32 وظيفة دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة زهرة السلام منذ عام 2016 والتي وفرت 300 وظيفة مؤقتة و 6 وظائف دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة الزنبق، والتي وفرت 300 وظيفة مؤقتة و6 وظائف دائمة، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة الورد الجوري، ومشاريع العروض المباشرة للخلايا الشمسية/ الجولة الأولى/مشروع شركة صقر معان، والتي وفرت 600 وظيفة مؤقتة و12 وظيفة دائمة، ومشروع طاقة الرياح في معان (منحة خليجية/ عقد مقاولة تسليم مفتاح)، والتي وفرت 240 وظيفة مؤقتة و40 وظيفة دائمة، ومشروع طاقة الرياح في الراجف/ معان (عرض مباشر) والتي وفرت 258 وظيفة مؤقتة و43 وظيفة دائمة، ومشروع طاقة الرياح في الفجيج/ الشوبك (عرض مباشر) والتي وفرت 267 وظيفة مؤقتة و 54وظيفة دائمة، ومشروع طاقة الرياح في الشوبك (عرض مباشر) والتي وفرت 135 وظيفة مؤقتة و 23 وظيفة دائمة، ومشروع شركة فيلادلفيا (الحسينية) باستخدام الخلايا الشمسية على غرار المرحلة الثانية (عرض مباشر) والتي وفرت 1500 وظيفة مؤقتة و30 وظيفة دائمة".

وفي مجال الثروات المعدنية (البترول) تم تنفيذ حفر 3 آبار بترول في منطقة السرحان في عام 2023، وتم زيادة الاعتماد على المصادر الطبيعية في المملكة، ومن المشاريع قيد التنفيذ، عمل مسوحات زلزالية ثلاثية الأبعاد لشرق منطقة الجفر حيث من المتوقع أن يتم الإنجاز عام 2025، وحفر بئرين للبترول في منطقة السرحان التطويرية حيث من المتوقع أن يتم الإنجاز عام 2024.

وفي مجال المسح الجيولوجي، تم اعداد خرائط جيولوجية مقياس 1:50000 و مقياس 1:100000 وتقارير جيولوجية تفصيلية تغطي مساحة 24758 كم2 أي ما نسبته 76.4% من مساحة المحافظة و متبقي ما مساحته 8074 كم2 أي ما نسبته 24.6% الواقعة في أقصى شرق المحافظة محاذية للحدود مع السعودية، وتم تنفيذ خارطة جيولوجية تفصيلية لدراسة توضعات خام الذهب والمعادن المصاحبة في منطقة وادي ابو خشيبة /وادي عربة مقياس 1:10000 مع تقرير فني مصاحب، كما تم تنفيذ خرائط جيولوجية تفصيلية لتوضعات خام الزيركون والمعادن المصاحبة (عدد 2) مناطق شرق الديسي والمدورة، وتم تنفيذ خارطة جيولوجية هندسية تفصيلية لمدينة البتراء الأثرية والمناطق المحيطة بمقياس 1:5000.

المملكة


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق