توصيات برلمانية من مجلس الشيوخ للحكومة للنهوض بصحة المواطنين.. تفاصيل - هرم مصر

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
توصيات برلمانية من مجلس الشيوخ للحكومة للنهوض بصحة المواطنين.. تفاصيل - هرم مصر, اليوم السبت 6 يوليو 2024 06:31 مساءً

عدد من التوصيات البرلمانية الهامة وجهها مجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، لحكومة الدكتور مصطفي مدبولي، في مجال الصحة والسكان، أبرزها إقامة نظام تأمين صحي شامل. 

وتأتي هذه التوصيات، ضمن مجموعة كبيرة من التوصيات الهامة التي تضمنها تقرير لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والاستثمار عن مشروع قانون باعتماد خطة التنمية الاجتماعية والاقتصادية للعام المالى 2024/2025، وفيما يلى يستعرض تحيا مصر التوصيات الخاصة بالصحة والسكان: 

توصيات من مجلس الشيوخ للنهوض بصحة المواطنين

-تثمن اللجنة دور القيادة السياسية في الاهتمام بالمواطن المصري لتوفير حياة كريمة والارتقاء بالخصائص السكانية، وحرصها على النهوض بصحة المواطنين في إطار  من العدالة والإنصاف وعلى الأخص محدودي الدخل.

-ترى اللجنة أن الدولة تولي اهتماما كبيرا لقطاعي الصحة والسكان، وذلك في إطار حرص الحكومة على الوفاء بالاستحقاقات الدستورية فيما يخص تخصيص إنفاق حكومي بنسبة من الناتج القومي الإجمالي لخدمات الصحة تتصاعد تدريجيا حتى تتفق مع المعدلات العالمية، وبما يحقق التغطية الشاملة لكافة المواطنين بإقامة نظام صحي شامل.

-اسناد أولوية توجيه الاستثمارات العامة للتنفيذ المرحلي لمنظومة التأمين الصحي الشامل تدريجيا ليغطي كافة المحافظات، وضرورة منح استثناء المشروعات الصحية من شرط وزارة التخطيط بوضع أولوية الانتهاء من المشروعات التي تصل نسبة تنفيذها إلى 70%، وذلك لما لها من أهمية في تطوير المستشفيات والوحدات والمراكز الصحية على مستوى الجمهورية بما يتماشى مع معايير واشتراطات التأمين الصحي الشامل.

-إنشاء المصانع المتخصصة لإنتاج الهرمونات والأمصال وألبان الأطفال وأدوية الأورام والأنسولين والأدوية البيولوجية وكذا مصانع إنتاج المواد الخام الفعالة وغير الفعالة ومواد التعبئة والتعليف الأولية والثانوية ومصانع المنتجات الطبية بكافة أنواعها وتذليل كافة العقبات أمام المستثمرين الراغبين في الاستثمار في هذا المجال.

وفي وقت سابق، وافق مجلس الشيوخ برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، على تقرير لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار بشأن خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالي الجديد 2024 /2025. 

وقالت اللجنة في تقريرها، إن العالم لا يزال يعاني من الصراعات المتوالية التي أدت إلى تفاقم عديد الأزمات على المستوى الاقتصادي والاجتماعي وكذلك السياسي، ولا يزال هناك حالة من الضبابية للنظام الاقتصادي العالمي واستمرار التخوف والتحوط من حالة عدم اليقين وهذا أدى إلى استمرار التأثير على معدلات النمو العالمي وبطء حركة رؤوس الأموال وتباطؤ نمو التجارة العالمية، رغم التحسن النسبي في بعض المؤشرات والذي أعطى صورة تشير لبدء التعافي النسبي حسب ما ورد ببعض التقارير الدولية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق